JavaScript is not enabled!...Please enable javascript in your browser

جافا سكريبت غير ممكن! ... الرجاء تفعيل الجافا سكريبت في متصفحك.

random
عاجل
الصفحة الرئيسية

هل تعرف, كيف تصبح شخص هادئ؟

هل تعرف كيف تصبح شخص هادئ؟ أن يكون الانسان شخص هادئ أمر هام للغاية، فهذا يعود على حياة الانسان بالكثير من الفوائد وبالخصوص لجهة حسن التعامل مع الآخرين، ومواجهة كافة الظروف والعقبات المحيطة، وبالتالي يكون التغلب على صعوبات الحياة وضغوطاتها أكثر نجاعة، وذلك لأن الشخص الهادئ يحكّم عقله ويحافظ على طاقته، وهذا ما يجعله يسيطر بشكل كامل على ردود أفعاله وتصرفاته.

 

ميزات الشخص الهادئ:

من أبرز ميزات الشخص الهادئ أنه يمتلك القدرة على أن يبقى متماسكاً وصامداً، مهما واجه من متغيرات وعقبات في حياته اليومية، مما يجعله يواجهها بأفضل الطرق الممكنة، وهو بعيد كل البعد عن أي انفعال أو عصبية قد يؤثران على تفكيره ويجعلان تصرفاته تظهر كردود أفعال انفعالية غيرعقلانية.

ومن إيجابيات وجود شخص هادئ في حياتنا أنه يمد الطاقة الإيجابية للمحيطين به، ويؤثر فيهم بشكل إيجابي، كما انه يمتلك القدرة على إرشادهم وتشجيعهم للتفكير بالشكل السليم بمواجهة الظروف والأزمات القاسية، وعلى العموم فإن حياة الشخص الهادئ تكون أكثر سعادة من الأشخاص المنفعلين الذين لا يسيطرون على أعصابهم.

وللعلم فإن الانسان يستطيع أن يزيد من هدوئه، عبر اتباعه لمجموعة من الخطوات والتدريبات التي تزيد من وعيه، وتعزز من صفاء ذهنه، وبذلك يصبح أكثر قدرة على تفهم المواقف التي تحصل من حوله، مما يجعله يتصرف بأسلوب أكثر نجاعة، فهل تعرف كيف تصبح شخص هادئ، هذا ما سنحاول التعرف عليه من خلال كلماتنا اللاحقة من هذا المقال.



هل تعرف كيف تصبح شخص هادئ؟


هل تعرف كيف تصبح شخص هادئ؟

القدرة على التفكير بحكمة:

حاول بشكل دائم التدرب على التفكير العقلاني، وذلك من خلال منح النفس الوقت الكافي لأن تفكر بهدوء وعقلانية، قبل تحديد ردود الفعل الملائمة لأي موقف، فهذا الوقت الذي قد يكون بسيط، يساعد الانسان على اختيار كلماته وتحديد تصرفاته، لتكون لبقة وتستوعب الموقف، فالانفعال والتصرف الغرائزي الذي يكون في بعض الاحيان مبني على سوء الفهم، يؤدي في معظم الحالات لتفاقم الوضع وازدياد الامور تعقيداً وسوءاً.

وهنا ننصح الأشخاص الانفعاليين بان يتدربوا على الهدوء من خلال القيام بأي نشاط أو تفكير ممكن أن يهدئ من غضبهم.

يعتقد بعض الأشخاص ان قوة الشخصية تستلزم منهم الرد الفوري على أي موقف يتعرضون له، وهذ سيزيد من انفعالهم وتوترهم، وبالتالي سيساعد على تصرفهم بأسلوب خاطئ، وهنا لا بدّ من التأكيد على ضرورة أخذ الوقت اللازم قبل اتخاذ أي ردة فعل او تصرف، فهذا شرط أساسي كي تصبح شخص هادئ.

ممارسة بعض التمارين الرياضية:

إن بعض التمارين الرياضية تعمل على تحسين الصحة النفسية والجسدية للإنسان، وهي تحسن من مزاجه وتخلصه لحد ما من الانفعال والغضب، وبالتالي يزداد شعوره بالطمأنينة والهدوء، ولذلك فإننا ننصح أي انسان يريد أن يصبح شخص هادئ، أن يخصص ثلاثين دقيقة من يومه لممارسة الرياضة التي يفضلها كاليوغا او المشي أو الركض أو غيرها من انواع الرياضات، ومن الأفضل اختيار مكان مفتوح وغير مغلق لأن ذلك سيزيد من الشعور بالراحة.

تمارين التنفس:

أكدت الابحاث والدراسات المختصة بأن تمارين التنفس، التي يأخذ فيها الانسان نفس عميق ستساعده على التركيز والهدوء، وستكون عامل مؤثر على تخليصه من الغضب ومشاعر القلق، وتبقى الأوقات الصباحية بعد الاستيقاظ أهم الاوقات لتمارين التنفس الناجحة.


التخفيف من الفوضى:

إن الشخص الهادئ يميل عادة للتنظيم والتخفيف من الفوضى من حوله، فيتخلص من أي شيء قد يزعجه ويعكر من صفوه، ويحاول غالباً المحافظة على نظافة بيئته ليستطيع العيش فيها بسلام وهدوء، وبالتالي فإن الترتيب والنظافة والتخلص من العشوائية، تخلص الأشخاص غالباً من الانزعاج والضيق، ويمكن اعتبارها إحدى الطرق لكي تصبح شخص هادئ.

النوم لساعات كافية:

من المهم أن يحصل جسم الانسان على ساعات نوم كافية ومعتدلة، لأن النوم القليل او النوم الكثير يؤثران سلبياً على صحة الانسان الجسدية والنفسية، بينما النوم المعتدل يساعد على تهدئة النفس وتعديل المزاج للأفضل، كما انه يساعد الشخص على زيادة تركيزه، وعلى اتخاذ القرارات الصائبة في كل ما يتعرض له.


وبذلك نكون قد تعرفنا على الشخص الهادئ، وألقينا الضوء على إجابة سؤالنا في هذا المقال وهو، هل تعرف كيف تصبح شخص هادئ؟


هل تعرف, كيف تصبح شخص هادئ؟

mounir

تعليقات
    ليست هناك تعليقات
    إرسال تعليق
      الاسمبريد إلكترونيرسالة