معلومات عن حيوان الخلد - الموطن والغذاء وحقائق أخرى

معلومات عن الخلد

معلومات عن حيوان الخلد - الموطن والغذاء وحقائق أخرى







 حيوانات الخلد مخلوقات فريدة تقضي حياتها تحت الأرض ، تحفر باستمرار للصيد والتنقل تحت سطح الأرض. من المعروف أن عاداتهم في الحفر تدمر المروج والحدائق وملاعب الجولف ، مما يحبط أصحاب المنازل والشركات. أدناه ، تعرف على المزيد حول موطنها ونظامها الغذائي وكيفية تحديد تلف الخلد.

موقع الخلد:

يوجد حيوان الخلد في معظم أنحاء أمريكا الشمالية وأوروبا وآسيا. هناك سبعة أنواع مختلفة في الولايات المتحدة القارية - أكثر الأنواع شيوعا هي الخلد الشرقي.

موطن الخلد:

أحفوري بطبيعتها ، تعيش حيوانات الخلد وتغذي تحت الأرض في أنظمة واسعة من الجحور والأنفاق. ولأنهم يفضلون الحفر في تربة فضفاضة ورطبة ، فإنهم يتواجدون بكثرة في الحقول والمروج والبساتين والغابات مع الكثير من النباتات الظليلة التي توفر هذا النوع من البيئة تحت الأرض.

يمكن أن يمتد نطاق الخلد الانفرادي حتى 2.7 فدان. تتكون منطقة الخلد الواقعة تحت الأرض من أنظمة جحور كبيرة ومعقدة مع مناطق منفصلة للمعيشة والصيد.

غذاء الخلد:

حيوانات الخلد من الحاشرات ، تأكل 70-100٪ من وزنها في الديدان واليرقات والحشرات كل يوم. من أجل تعقب فريستها التي تعيش على الأرض ، تحفر حيوانات الخُلد باستمرار ، تاركة وراءها سلسلة من الأنفاق. يتطلب هذا الحفر قدرا هائلا من الطاقة ، وهو ما قد يفسر شهية الخلد الشره للطعام.

حقائق ممتعة عن حيوانات الخلد:

  • يمكن للخلد حفر نفق بطول 13 مترا أو أكثر في الساعة الواحدة ، وقد يحفر في الأراضي المتشققة مسافة 45 مترا في الساعة.الواحدة.
  • على الرغم من أن حيوانات الخلد قد تشبه الفئران والجرذان ، إلا أنها ليست قوارض. بدلا من ذلك هم من آكلات الحشرات - أكثر ارتباطا بالخفافيش.
  • تسمح التكيفات الفريدة في الهيموجلوبين في حيوانات الخلد بالبقاء تحت الأرض مع مستويات منخفضة من الأكسجين ومستويات عالية من ثاني أكسيد الكربون.
  • في الطقس البارد و / أو الجاف ، غالبا ما تحفر حيوانات الخلد في عمق الأرض ، متبعة مصدر الغذاء.
  • يحتوي لعاب الخلد على مادة سامة تشلّ الديدان ، مما يسمح لها بجمع وتخزين الطعام للاستهلاك لاحقا.
  • قبل أن تأكل دودة الأرض التي تم التقاطها ، قد تضغط الخلد على الدودة بين قدميه الأمامية لتحرير الأوساخ غير المرغوب فيها من أمعائها.
  • حيوانات الخلد يمكنهم اكتشاف الروائح على الفور وكذلك تحديد الاتجاه الذي يسافرون منه. تعتبر الرائحة ميزة رائعة للخلد ، لأنها تتيح لها تحديد مكان الطعام والحيوانات المفترسة بسرعة وبدقة.  فهي تتمتع بحاسة شم جيدة ، لكنها لا ترى جيدا. في الواقع ، يصعب العثور على عيونهم لأنها صغيرة جدا ومغطاة بالفراء.
  • غالبا ما يتم إلقاء اللوم على حيوانات الخلد بسبب أكل الجذور والبذور ، لكن الخلد هي من آكلات الحشرات التي لا تأكل النباتات أو المواد النباتية أبدا. ستستخدم الحيوانات الآكلة للنباتات الأخرى مثل الفئران أنفاق الصيد التي خلفتها حيوانات الخلد ، وعادة ما تكون الجاني الحقيقي. ولكن نتيجة حفر الأنفاق ، يمكن لحيوانات الخلد أن تزيح جذور النباتات وتقتل الحشائش.
  • الخلد حيوان له مخالب أمامية منحنية ومخالب يحفر مثل المجارف. يبني أنفاق طويلة ومنازل تحت الأرض.
  • حيوانت الخلد لا تسبت. يعملون على مدار السنة لاصطياد الطعام.

صفات حيوان الخلد


حيوان الخلد من أنواع الحيوانات الثديية التي تعيش معظمها تحت الأرض وفي أنفاق يتم حفرها من خلال أقدام هذا الحيوان وأظافره الطويلة، وبالرغم من صغر حجمه إلا أنه يستطيع القيام بحفر قرابة ثلاثة عشر أمتار تحت الأرض في مدة ساعة واحدة، وتساعد أسنانه وفمه في عملية الحفر بجانب قدميه وهذا السبب الذي يجعلنا لا نرى هذا الحيوان على سطح الأرض، حيث أنه قد يكون غير معروف عند الكثير من الناس لأنه دائما يعيش في حفرياته الذي يصنعها.


حيوان الخلد وتكاثره


  • هو حيوان مثل بقية الحيوانات الأخرى الحية التي تتكاثر بشكل طبيعي ولكن في موسم محدد من حيث عملية التكاثر، وهذا الموسم يكون دائما في فصل الربيع، وتبدأ عملية تكاثره من خلال بحثه عن الأنثى من شهر فبراير إلى ما يقارب شهر مايو، ومدة حمل أنثى حيوان الخلد هي أربعون يوما، حيث تضع عدد من مواليدها ما يقارب أربعة إلى خمسة في المرة الواحدة.

  • حيث تتم عملية الولادة في منتصف شهر مارس تقريبا، وصغار حيوان الخلد يولدون بدون شعر أو فرو على أجسامهم، ولكن يبدأ إنبات الفرو بعد الولادة بعشرة أيام.

  • كما أن صغار حيوان الخلد ينمون بسرعة وتتم عملية فطامهم بعد ثلاثون يوما من الرضاعة حينئذ يخرجون للحصول على طعامهم ويبحثون عنه بمفردهم، وهذا الحيوان يعد من أنواع الثدييات التي لا تلد ولكنها تبيض.


غذاء حيوان الخلد


  • غذاء حيوان الخلد هو الحشرات الزاحفة والطائرة والديدان الموجودة في باطن الأرض، ومن ثم يقوم باصطياد الحشرات لأنه يمتلك فم به لعاب به مادة مخدرة تعتمد على تخزين الطعام ويخرجه ويتناوله في الوقت الذي يريده.

  • فهذه المادة المخدرة التي يمتلكها عندما يفرزها تتوقف حركة الديدان والحشرات الموجودة في الأرض فتتوقف حركتها تماما فيتم تخزينها بسهولة، إضافة بأنه يمتلك مخازن أخرى تعمل على تخزين الديدان وقبل أن يقوم بتناولها يقوم بعملية عصرها حتى ينظفها من أي أتربة عالقة بها.

  • وحيوان الخلد يتغذى أيضا على القواقع وليست الديدان هي غذائه الوحيد، ويتناول أيضا الضفادع والنمل واليرقيات، كما أنه حيوان تتغذى على لحمه الكلاب والثعالب والقطط والثعابين والذئاب


أماكن تواجد حيوان الخلد


يوجد حيوان الخلد في بلدان عديدة حول العالم ومنها الولايات المتحدة الأمريكية وكندا والمكسيك، وهذه أكثر دول يعيش فيها ويتكاثر، ولا يتواجد بشكل نهائي في القارة القطبية ولا حتى في أمريكا الجنوبية.


حياة حيوان الخلد


  • حيوان الخلد لا يعيش على سطح الأرض ولكن يعيش في الحفر التي يحفرها عن طريق مخالبه الطويلة وفمه تحت الأرض  لذلك فنادرا ما نراه فوق الأرض، حيث يعيش كل خلد في حجر منفرد، حيث أنه من الحيوانات التي تأكل كثير وتهضم الطعام بشكل سريع، ويموت جوعا عندما لا يجد الطعام لفترات طويلة، وهو حيوان دائما منعزل عن الحيوانات الأخرى إلا في فترات التزاوج.

  • ومتوسط عمر حيوان الخلد يتراوح ما بين ثلاث إلى سبع سنوات وبعد ذلك يموت، إذا لم تتغذى عليه حيوانات أخرى قبل فترة موته.


كيفية التخلص من حيوان الخلد


  • من الممكن أن نتخلص من حيوان الخلد عن طريق مصيدة الفئران أو الحواجز البنائية، أو بوضع كمية من الديدان داخل المصيدة حتى يدخلها وبذلك يتم صيده عن طريق غلق باب المصيدة عليه.

  • أو من الممكن القيام بعمل بعض الأنفاق الوهمية حتى يدخل فيها وبعد ذلك يتم صيده واقتناصه ومن ثم جلب الحيوانات لتأكل جثته.


أهمية حيوان الخلد للبيئة


  • بالتأكيد كل شيء خلقه الله سبحانه وتعالى يكون له حكمة في الحياة فلا تتوقف الفائدة على الإنسان فقط، فمن الممكن أن تكون الفائدة من شأنها هو الحفاظ على نظام البيئة.

  • لذا فإن من فوائد وأهمية حيوان الخلد في الحياة بأنه يقوم بحرث الأرض تلقائيا ويتناول كل ما هو مضر ومدمر للأرض مثل الخنافس والديدان والنمل وغيرها من الحشرات الضارة لنباتات الأرض.

  • كما أنه عند عملية حفره للأرض يساعد على تهوية التربة فسبحان الخالق العظيم لهذا الكون.


لغة حيوان الخلد


  • صوت حيوان الخلد هو صرير عالي بشكل كبير ويمكن أصوات عند سكونه أو نومه بالشخير  وعملية الجز على أسنانه.

  • وحيوان الخلد له لغة معينة وخاصة كباقي بعض الحيوانات الأخرى فلكل شيء في هذه الحياة له لغة خاصة لديه.


تكيف حيوان الخلد في موطنه


هناك صفات عدة يتميز بها حيوان الخلد تساعده في عملية التكيف في موطنه وبيئته التي يعيش فيها ومن هذه الصفات ما يلي:

  • يحفر حيوان الخلد الأرض أو التربة ويتخلص من الأتربة عن طريق جمعها على هيئة أكوام فوق سطح الأرض مما يسهل عليه المكان الذي يعيش فيه من حيث تكيفه واستقراره فيه على المدى البعيد.

  • يقوم حيوان الخلد ببناء غرف خاصة بالولادة والفراش داخل الأنفاق، حيث أنه يستخدم الأنفاق التي بناها في صيد فريسته والامساك بها بطريقة سهلة بالنسبة له.

  • يقضي معظم حياته في حفر الأنفاق التي يعيش فيها والبحث عن غذائه، وحيث يبلغ عمق النفق الذي يحفره إلى عشرون إلى ثلاثون سم في داخل الأرض ويبلغ قطره ما يعادل 5 سم.


مسميات حيوان الخلد


يطلق عليه مسميات عديدة وهذه الأسماء قد أخذت من صفاته الشكلية، فمن هذه الأسماء ما يلي:

  • الاسم العلمي لحيوان الخلد هو تياسي وهذا الاسم معناه حفر الماء عسب اللغة اللاتينية.

  • وهناك اسم علمي آخر له وهو سكوبس والذي يعني بالحفر في باطن الأرض.


سلوكيات حيوان الخلد


  • من سلوكيات حيوان الخلد بأنه يهرب من الحيوانات القوية والمفترسة التي تهاجمه عند خروجه من الأنفاق.

  • يحدد مكان الفريسة التي يصطادها بحاسمة سمعه القوية من خلال أذنيه الكبيرة.

  • وسلوكياته عند التكاثر بأنها عدوانية قبل حلول وقت التكاثر بأيام بسيطة وقليلة حيث تتنافس ذكور الخلد على الإناث كل عام.

  • يصدر منه صوت الزمجرة عندما يتعرض لأي مخاطر مثل عملية هجوم حيوانات غريبة عليه.


المخاطر التي تهدد حيوان الخلد


هناك مخاطر تعرض حيوان الخلد للهروب من أماكن أنفاقه الذي يعيش فيها، فهذا الحيوان معرض لكثير من التهديدات التي تعرض حياته للموت وبالتالي انقراضه، ومن هذه المخاطر ما يلي:

تغيرات المناخ بداية من أول المخاطر التي تهدد حيوان الخلد خاصة في البيئة الصحراوية والتي تختلف من موسم إلى موسم آخر.

التغيرات المناخية تؤثر بالسلب للصحة العامة لحيوان الخلد والتي قد تعرضه لوجود بعض الأمراض المختلفة له.

أيضا المناطق الصحراوية الشديدة الحرارة قد تؤثر سلبا على هذا الحيوان نظر لصغر حجمه ولقة تحمله بعض عوامل الطقس المختلفة التي تؤدي لوفاته


أسباب تزاوج حيوان الخلد في فصل الربيع


هناك عدة أسباب لعملية تزاوج حيوان الخلد في فصل الربيع وبعض الحيوانات الأخرى أيضا، وفيما يلي نذكر بعض من هذه الأسباب:

  • العامل الرئيسي لتزاوج حيوان الخلد في فصل الشتاء هو الجو المعتدل الذي يساعده بشكل كبير على تكاثر الحيوانات ومن ثم تزاوجها.

  • يشعر هذا الحيوان في فصل الربيع بشعوره بالرغبة الكبيرة في التزاوج والتكاثر، حيث في هذا الفصل بالتحديد تكون الخصوبة عند أغلب الحيوانات زائدة ونشطة عن المعدل الطبيعي.



 

google-playkhamsatmostaqltradent