متى تكون دقات القلب خطيرة وأسباب خفقان القلب المفاجئ

الصفحة الرئيسية

 من الضروري معرفة متى تكون دقات القلب خطيرة  فليس كل تسارع بنبضات القلب يعد حالة مرضية، فتسارع ضربات القلب من الأعراض المنتشرة والتي تتسبب في حدوث التوتر والقلق لدى صاحبها.

فمعرفة معدل ضربات القلب مؤشرًا مهمًا لصحتك، ولكن من المهم أيضًا معرفة متى يكون معدل ضربات القلب مرتفعًا جدًا أو منخفضًا. حيث يبلغ معدل ضربات القلب الطبيعي هو 60-100 نبضة في الدقيقة، لكن هذا يمكن أن يختلف حسب عمرك ومستوى نشاطك. فإذا كنت تعاني من معدل ضربات قلب يزيد باستمرار عن 100 نبضة في الدقيقة، فإن هذا يعتبر سرعة في ضربات القلب ويمكن أن يكون خطيرًا. وعلى النقيض إذا كنت تعاني من معدل ضربات قلب يقل باستمرار عن 60 نبضة في الدقيقة، فعليك استشارة طبيبك، ولكن دعونا نتناول هذا الموضوع بالتفصيل.

متى تكون دقات القلب خطيرة وأسباب خفقان القلب المفاجئ

 

أسباب خفقان القلب المفاجئ

يتم حدوث خفقان القلب بسبب تواجد خلل بالنبضات الطبيعية الكهربائية التي تكون متحكمة في المعدل الخاص بالضربات، حيث يوجد العديد من الأسباب التي تؤدي إلى حدوث ذلك الخلل، ومن ضمن تلك الأسباب هي كالآتي:-

  • فقر في الدم.

  • أخذ مقدار كبير من المشروبات التي تتضمن على الكافيين.

  • تناول الكثير من المشروبات الكحولية.

  • زيادة في درجة الحرارة

  • حدوث فقر في الدم.

  • قلة أو زيادة في ضغط الدم.

  • تواجد خلل في توازن عدة عناصر لها دور في توصيل النبضات الكهربائية.

  • تواجد العديد من الآثار الجانبية لعدة أدوية.

  • حدوث فرط في النشاط الخاص بالغدة الدرقية.

  • التدخين.

  • تناول العديد من العقاقير المنشطة على سبيل المثال، الميثامفيتامين أو الكوكايين.

  • تعرض الشخص إلى الإجهاد أو الإحساس بالخوف.

متى تكون دقات القلب خطيرة

متى تكون دقات القلب خطيرة من أكثر الأسئلة التي يتساءل عنها العديد من الأفراد، حيث أن خفقان القلب من ضمن الحالات المرضية التي يكون بها عدد ضربات القلب معدل مائة نبضة في الدقيقة، حيث أنه عند استمرار ذلك الخفقان لفترة نحو ثلاثون ثانية وأكثر فمن الواجب أن تتم مراجعة الطوارئ، وهذا بسبب أن ذلك الخفقان لا يمنح القلب الفترة الكافية من أجل اكتمال حجراته بالدم قبل حدوث الانقباض مرة ثانية، مما قد يكون له تأثيرًا على تدفق الدم إلى باقي أجزاء الجسم، فبالتالي يكون خطرًا على الحياة.

مع الإضافة إلى خفقان القلب، فيتواجد العديد من الأعراض الثانية التي قد تصاحبه والتي تتطلب إلى الذهاب إلى الطبيب بشكل سريع ومن ضمن تلك الأعراض هي كالتالي:

  • متى تكون دقات القلب خطيرة، تكون عند وجود صعوبة وضيق في التنفس.

  • الإحساس بألم في منطقة الصدر مدة دقائق معدودة.

  • يمكن أن يحدث الإغماء.

  • متى تكون دقات القلب خطيرة، وذلك تكون عند الإحساس بالدوخة أو الدوار.

أسباب ضربات القلب السريعة بدون مجهود

ذكرنا في السطور السابقة متى تكون دقات القلب خطيرة وقمنا بالإجابة على ذلك السؤال، حيث يعد تسارع الضربات القلبية إشارة على تواجد إضطراب أو خللًا ما في الجسد، لذلك لا يتطلب إهمال ذلك الأمر مع الحرص على سرعة الكشف عن الأسباب الخاصة به، والتي يمكن أن تكون مختلفة من فرد إلى ثاني، حيث أن درجة الخطورة تتراوح من مجرد رد فعل طبيعيًا من الجسد في عدة مواقف ولا يكون متمثلًا لأي خطورة بصحة الفرد إلى إنذارًا على تواجد خطر كبيرًا يقوم الجسد بمواجهته ومن الواجب على الشخص أن ينتبه بشكل سريع، وفي السطور التالية نذكر الأسباب المهمة الخاصة بسرعة الضربات القلبية بدون مجهود وهي كالتالي:

  • تناول مقادير كبيرة من المشروبات التي تكون غنية بالكافيين على سبيل المثال، القهوة والشاي.

  • تعرض الشخص إلى القلق والتوتر بشكل كبير.

  • كثرة نشاط الغدة الدرقية.

  • تواجد اضطرابات في نسبة ضغط الدم.

  • إصابة الشخص بأورام في الغدة الكظرية.

  • ممارسة التمارين الرياضية لمدة كبيرة قبل الذهاب إلى النوم.

  • عند حدوث انقطاع للطمث عند النساء.

  • تناول العديد من الأدوية التي تتسبب في حدوث ارتفاع للضربات القلبية كأنها من ضمن الأعراض الجانبية لكي يتم استعمالها.

  • حدوث اضطرابات في الشحنات الكهربائية في القلب.

  • إصابة الشخص بفقر في الدم.

  • عدم أخذ مقادير كافية من السوائل.

  • عدم اتزان مقدار الأملاح والمعادن التي تكون مسؤولة عن تنظيم الشحنات الكهربائية في القلب.

علاج ضربات القلب السريعة في المنزل

أجبنا في السابق عن متى تكون دقات القلب خطيرة مع الأسباب التي تؤدي لحدوث ذلك، بل في السطور التالية نذكر العديد من النصائح التي يمكن أن يتبعها الشخص لمعالجة ضربات القلب بالشكل السريع في البيت ومن ضمن تلك المعالجات هي كالتالي:

  • التأمل.

  • ممارسة تمارين اليوجا.

  • قضاء فترة من الوقت في الهواء.

  • التنفس بشكل كبير.

  • الكتابة.

  • أن يتم أخذ مدة صغيرة من الراحة سواء في المدرسة أو العمل.

  • تجنب تناول المنبهات على سبيل المثال، المشروبات والأغذية التي تتضمن على الكافيين.

  • الابتعاد عن تناول المشروبات الكحولية.

  • الابتعاد عن منتجات التبغ.

سرعة ضربات القلب بدون سبب

يكون سرعة ضربات القلب بغير أي سبب دائمًا ما تتطلب ثواني قليلة وفي العديد من الحالات لا يوجد أي داعي إلى القلق، بل أنها يمكن أن تكون من ضمن العلامات الخاصة بعدم انتظام الضربات القلبية، حيث أنه في كثير الأحيان ما ينتج عن ذلك المرض حدوث العديد من الأمور منها، حدوث الأمراض القلبية أو مشكلات في صمام القلب أو مقدار البوتاسيوم الغير طبيعية أو حدوث عدة مشكلات ثانية.

إذا كان الفرد يشك من الخفقان بصورة مستمرة، وإذا تكرر الشعور إلى أكثر من ثواني كبيرة، فمن الأفضل الذهاب إلى الطبيب، أيضًا من الواجب الذهاب إلى المستشفى بشكل مباشر عندما يكون الخفقان مصاحب بعدة أعراض قلبية ثانية على سبيل المثال،

  • تواجد ألم في الصدر.

  • عند حدوث التعرق الغير طبيعي.

  • عندما يحدث ضيق في التنفس.

  • فقد في الوعي.

  • إذا شعر الفرد بالدوار أو الدوخة.

أسباب عدم انتظام ضربات القلب المفاجئ

تتنوع الأسباب الخاصة بعدم انتظام الضربات القلبية المفاجئة ومن ضمن تلك الأسباب المنتشرة هي كالتالي:

  • الإجهاد والإرهاق والقلق.

  • عدم تناول كمية كافية من الماء.

  • تناول العديد من المكملات الغذائية أو العشبية.

  • عندما يكون المريض يشكو من الحمى.

  • تناول العديد من الأدوية على سبيل المثال، أدوية مضادة للاكتئاب، وأدوية ارتفاع ضغط الدم، وأدوية تكون مضادة للعدوى الفطرية وغير ذلك.

  • التدخين.

  • تناول المخدرات منها، الهيروين والكوكايين.

علاج خفقان القلب عند النوم

هناك العديد من النصائح التي يتم تقديمها من أجل معالجة خفقان القلب خلال النوم، ومن ضمن تلك النصائح هي كالتالي:

  • إستعانة الشخص بالصيدلي أو الدكتور لكي يتم التأكد من عدم أخذ أيًا من الأدوية والعقاقير التي لها تأثيرًا على النبضات القلبية على سبيل المثال، عدة أنواع من الأدوية المضادة إلى الاحتقات والمضادات الحيوية وغير ذلك من الأدوية.

  • تجنب القلق والتوتر تعتبر من النقاط الهامة في معالجة خفقان القلب عند النوم.

  • ممارسة الأنشطة التي تساهم في القضاء على الضغط العصبي كطريقة في معالجة خفقان القلب على سبيل المثال، التأمل وممارسة تمارين اليوجا والتمارين الخاصة بالتنفس.

  • التنفس بشكل عميق من خلال وضع إحدى اليدين على منطقة البطن واستنشاق الهواء من خلال الأنف لكي ترتفع البطن، وبعد ذلك خروج النفس من خلال الفم أو الأنف.

أسباب ضربات القلب السريعة وضيق التنفس

هناك العديد من الأسباب الخاصة بخفقان القلب وضيق في التنفس ومن ضمن تلك الأسباب هي كالتالي:

  • فقر في الدم.

  • حدوث التهاب رئوي شديد.

  • مرض الربو.

  • حدوث النوبات القلبية.

  • حدوث تسمم بأول أكسيد الكربون.

  • قلة ضغط الدم.

  • يمكن أن يحدث انسداد بمجرى الهواء في منطقة الحلق.

  • حدوث جلطة دموية بالرئتين.

  • الحمى.

  • التدخين بشكل كبير جدًا أو تناول الكحوليات.

  • الجفاف.

  • التمارين الصعبة.

  • كثرة نشاط الغدة الدرقية.

  • تناول الكثير من المكملات الغذائية والأعشاب.

  • اضطراب في المسارات الكهربائية.

قد يكون معدل ضربات القلب المرتفع جدًا أو المنخفض جدًا خطيرًا. إذا كان معدل ضربات قلبك مرتفعًا جدًا، فقد يكون ذلك علامة على وجود حالة مرضية لديك. اما إذا كان معدل ضربات قلبك منخفضًا جدًا، فقد يتسبب ذلك في الشعور بالدوار. فإذا كنت قلقًا بشأن معدل ضربات قلبك، فتحدث إلى طبيبك على الفور.

google-playkhamsatmostaqltradent