random
أخبار متنوعة

هل تعرف, كيف تكون طليق اللسان ؟

الصفحة الرئيسية

هل تعرف كيف تكون طليق اللسان..؟ هو الشخص الذي يعرف كيف يختار بكل سهولة مفرداته وكلماته، ليقولها بكل وضوح ودقة وعناية، وان يوظفها بما يخدم الفكرة التي يطرحها، لتأتي في مكانها الأمثل، وتعطي النتائج المطلوبة منها عندما يستمع المتلقي لها.

"تكلم حتى أراك" هذا ما قاله الفيلسوف اليوناني الشهير في إحدى عباراته الشهيرة، فطلاقة اللسان تمنح هذا الانسان الكثير من الاحترام والتقدير من المحيطين، والجميع سيستمتع بكلماته وينتظر ليستمع الى ما سيقوله في مختلف الامور، وخصوصاً أن كلام الشخص يدل على شخصية الانسان وطبيعته.

ولكن أن تكون طليق اللسان لا يعني أن تتكلم بشكل يزيد عما هو مطلوب وتوقع نفسك في مشاكل ومطبات أنت بغنى عنها، وإنما يكون باختيار الوقت الصحيح لقول الكلام المناسب الذي يأتي في مكانه الصحيح.

 

هل تعرف كيف تكون طليق اللسان ؟

هل تعرف كيف تكون طليق اللسان..؟

إن الشخص قد يكون لديه هذه الملكة بشكل فطري، كما أنه يستطيع ان يكتسبها من خلال التدريب والممارسة العملية التي تبني شخصيته وتطور ذاته، ويسعى الكثيرون لامتلاك هذه المهارة التي تعتبر عامل مهم من عوامل النجاح بالكثير من الأمور، ومن أهم الأشياء والصفات التي تساعد على اكتساب الشخص صفة "طليق اللسان" ما يلي:

ثقة الإنسان بنفسه:

إن ثقة الشخص بنفسه عامل أساسي من عوامل قدرته على التحدث بطلاقة، فهذه الصفة تمنح الشخص الجرأة والثقة بالنفس لكي يتكلم بدون اي خوف أو خجل، وبحال فقد الإنسان هذه الصفة فهو في الكثير من الحالات سيفتقد القدرة على اختيار الكلمات الصحيحة، كما أنه لن يتمكن من الاسترسال بعباراته بشكل مترابط وسليم، بالإضافة الى أن البعض من الأشخاص قد يعانون من التأتأة أو الارتباك لأنهم يخشون ان يكونون موضع انتقاد أو سخرية من الآخرين.

حضور الندوات الخطابية أو الديوانيات الثقافية أو الشعرية:

إن حضور الانسان  مثل هذه الندوات والمشاركة فيها، يساعده على أن يتعلم كيف يكون طليق اللسان، وذلك من خلال الاستماع الى هؤلاء الأشخاص الذين يتسمون بطلاقة اللسان والثقافة العالية، كما ان عليه محاولة المشاركة بالمناقشات وبطرح الاسئلة، وهو بذلك سيحسن من قدرته على اختيار الألفاظ المناسبة ومن مهارته في المناقشة، وعلى امتلاك قدرة النقد العلمي.

التمرين على الخطابة:

إن الانسان الذي يشعر انه يصاب بالحرج أو التوتر عند الحديث امام الآخرين، وخصوصاً بحضور عدد كبير من الأشخاص يمكنه أن يقوم بتمرين الخطابة الذي يعود عليه بالفائدة، ويعلمه كيف يكون طليق اللسان.

1 - في المرحلة الاولى على الشخص اختيار أي موضوع (عليه أن يختاره بشكل مفاجئ ولحظي دون تحضير مسبق)، وأن يجلس بمفرده في مكان ما يرتاح فيه، ثمّ يبدأ بالحديث بصوت واضح عن هذا الموضوع لمدة ثلاثين ثانية متواصلة دون أي انقطاع، ولا يهم ما هي الكلمات التي يقولها وهل هي كلمات مترابطة أو في مكانها الصحيح أم لا، فهذه المرحلة المهم فيها هو التقيد بالكم والحديث المتواصل طوال الوقت، ولا أهمية حقيقية لما هي الكلمات.

يجب تكرار هذه العملية بشكل شبه يومي، واختيار مواضيع جديدة في كل مرة، مع ضرورة عدم التخطيط المسبق لماهية الموضوع، وذلك حتى يشعر الشخص أنه قادر على الحديث المتواصل بصوت واضح ومفهوم وبثقة عالية.

2 – بعد التمكن من المرحلة الأولى ينتقل الشخص الى المرحلة الثانية، وهنا لكي تعرف كيف تكون طليق اللسان، عليك البدء باختيار كلماتك بحيث تكون مفهومة وملائمة للموضوع، والأفضل زيادة وقت الثلاثين ثانية شيئاً فشيئاً، ومع مرور الوقت ستزداد ثقة الشخص بنفسه، وسيجد أن كلماته التي اختارها وهو مؤمن بها، أكثر إقناعاً وارتباطاً بالموضوع الذي يتحدث عنه.

هل تعرف ما هي أهم صفات الشخص طليق اللسان:

مما سبق نلاحظ ان اهم الصفات التي يجب أن يتحلى بها الشخص كي يكون طليق اللسان هي:

الثقة الكبيرة بالنفس والشخصية القوية والشجاعة.

أن يمتلك القدرة على الاستماع الجيد للآخرين.

امتلاك الافكار الواضحة والمنظمة، والابتعاد عن العشوائية والفوضوية.

يمتلك معرفة وثقافة واسعة، وأن يكون من الشخصيات الاجتماعية القادرة على مشاركة الآخرين في جميع حالاتهم، وبالخصوص في حالات الفرح والحزن، مع انتقاء الكلمات المناسبة في مثل هذه المناسبات. 

وفي ختام هذا المقال، نأمل أن نكون قد أوضحنا الإجابة على سؤال مقالنا لهذا اليوم، وهو هل تعرف كيف تكون طليق اللسان.؟


google-playkhamsatmostaqltradent