ما هو التفكير الزائد وكيف نوقفه؟

ما هو التفكير الزائد وكيف نوقفه؟

ما هو التفكير الزائد وكيف نوقفه؟


 الإفراط في التفكير، المعروف أيضًا باسم الاجترار والتفكير الزائد، هو مشكلة يواجهها معظم الناس اليوم. يحلل الأشخاص الذين يعانون من كثرة التفكير و تخيل الأشياء أكثر من المعتاد، ونتيجة لذلك ، فإنهم يعانون من الأفكار السلبية والمخاوف. يمكن أن يصبح هذا النوع من التفكير هاجسًا ويفرض عبئًا إضافيًا على العقل.

ما هو الاجترار العقلي أو الإفراط في التفكير؟

عندما تفرط في التفكير، فأنت ترغب في تخيل كل النتائج المحتملة لأي موقف وتحليل شامل للمسار المؤدي إليها جميعًا. يمكن أن يؤدي هذا إلى خمول الدماغ، لدرجة أنك لم تعد قادرًا على اتخاذ القرارات أو اتخاذ الإجراءات. نتيجة لذلك، ستتأثر إنتاجيتك وصحتك العقلية تمامًا بهذه المشكلة. يمكن أن يخلق الاجترار العقلي أفكارًا مزعجة في العقل، ويدمر التركيز ويسبب مشاعر القلق أو حتى جنون العظمة.


هذه الحالة ليست فقط للبالغين والأطفال ويمكن أن يعاني منها المراهقون أيضًا. يعاني الأطفال والمراهقون الذين يعانون من الإفراط في التفكير من مشاكل النوم والقلق والاكتئاب ويفقدون القدرة على تكوين صداقات. كما أن أدائهم في المدرسة ينخفض ​​ويمكن أن يواجهوا مشاكل خطيرة.


6 تقنيات التخلص من التفكير الزائد


صحيح أن الاجترار او التفكير الزائد  مزعج للغاية ويمكن أن يسبب لك مشاكل كبيرة، ولكن الخبر السار هو أنه يمكنك التغلب عليه عن طريق القيام بأشياء بسيطة وحماية صحتك العقلية.


 تركيز كامل للذهن

الخطوة الأولى للتعامل مع التفكير الزائد هي العثور على الأوقات التي تقوم فيها بذلك والتعرف عليها. عندما تكون على دراية بأفكارك، يمكنك اتخاذ خطوات لتحسينها. إحدى الطرق الفعالة بهذه الطريقة هي ممارسة اليقظة. التركيز على اللحظة الحالية وقبول الأشياء كما هي يمكن أن يكون فعالًا للغاية.


ابق نفسك مشغولا

هناك طريقة أخرى يمكن أن تساعدك وهي الانخراط في الأنشطة التي تصرف انتباهك عن أفكارك. يمكن أن تكون ممارسة الرياضة أو القراءة أو قضاء الوقت مع الأصدقاء والعائلة مكانًا رائعًا للبدء.


 شارك افكارك

يمكن أن يساعدك التحدث إلى معالج أو مستشار في فهم وإدارة الأفكار والمشاعر التي تشعر بها. يمكنك أيضًا مشاركة هذه الأشياء مع أصدقائك وأحبائك والتحدث معهم حول ما يدور في ذهنك.


تعلم أن تترك

عليك أن تتعلم وتتقبل أنه ليس لديك القدرة على التحكم في كل شيء وعليك التركيز فقط على الأشياء التي يمكنك تغييرها. صدق فقط أن شيئًا رائعًا سيحدث للأجزاء الخارجة عن سيطرتك وتعيش ببساطة في الوقت الحاضر.


 ابتعد عن الشبكات الاجتماعية والأخبار

تقبل وتقبل حقيقة أن الحياة بها تقلبات. أنت فريد ولن تجعلك مقارنة نفسك بالآخرين الذين تراهم على وسائل التواصل الاجتماعي في أي مكان مميز. أيضا، متابعة الكثير من الأخبار يمكن أن يسبب القلق والاكتئاب. 


 مارس الرعاية الذاتية

حب الذات هو أفضل طريقة للحب. اعتن بصحتك الجسدية والعقلية من خلال ممارسة الرياضة والأكل الصحي وتقنيات الاسترخاء.



الإفراط في التفكير أو الاجترار مشكلة شائعة في مجتمعات اليوم يمكن أن يكون لها آثار مدمرة على الصحة العقلية والإنتاجية. يمكنك تحسين صحتك العقلية والعيش حياة أكثر سعادة من خلال التعرف على الأوقات التي تنخرط فيها في هذه المشكلة واتخاذ خطوات للهروب من هذه الأفكار. إذا كنت لا تستطيع السير في هذا الطريق بنفسك، فتأكد من الحصول على مساعدة من معالج.




mounir tech
بواسطة : mounir tech
مدون عربي مهتم بالتكنولوجيا و خاصة تطبيقات الهاتف و كل مايتعلق بالايفون و الاندرويد
تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-